تويتر يتخلص من داعش!

تويتر يحظر ما يقارب 125,000 حساب يتم عبرهم نشر رسائل تهديد و تشجيع للارهاب خاصة بما يتعلق بتنظيم الدولة الاسلامية في العراق و الشام والتي تعرف بإسم داعش.

تويتر

في خطوة من تويتر دعماً لحظر الوحشية التي يتعرض لها العالم -حسب ما جاء في بيانهم الصحفي- قامت تويتر بحظر ما يقارب 125,000 حساب يتم عبرهم نشر رسائل تهديد و تشجيع للارهاب خاصة بما يتعلق بتنظيم الدولة الاسلامية في العراق و الشام والتي تعرف بإسم داعش.

و قالت تويتر في بيانٍ صحفي أيضاً أن هذه الخطوة تعبر عن إيمان الشركة بمدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعي على تغيير الرأي العام و تويتر خاصةً لانها تعتبر منصة تدوين اجتماعي.

شركة تويتر ، داعش تمنعهم  :

أن قوانين تويتر تمنع وجود أي عنف أو سلوك خاطئ ينقل عبر خدمتهم مهما كان شكلها أو بأي صفة كانت، حيث بذل العاملون في تويتر جهود كبير في هذا المجال.

تقوم الحسابات التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام بنشر صور و محتويات مختلفة تحمل شعارات و عبارات تشجيعية لمناصرتهم و دعمهم، حيث تصل هذه المحتويات الى الملايين من المستخدمين و المتابعين.

يذكر أن البيان أيضاً جاء بانه تمت مضاعفة عدد الفرق و الأفراد المسؤولين عن متابعة النشاطات المتعلقة ب”داعش” على تويتر مما يساعد في حصر نشاطهم و الرد عليه بشكل سريع.

تأتي هذه الخطوة بعد قيام المسؤولين عن خدمة تيليجرام بالاعلان عن حظر أكثر من ٧٠ قناة تروج لنشاطات متعلقة بتنظيم الدولة الإسلامية في العراق و الشام.

و في هذا الصدد قامت تويتر قبل حوالي شهر بإيقاف التهديد بالعنف او التشجيع عليه بما في ذلك التهديدات الارهابية على شبكتها.

المصدر

في خطوة من تويتر دعماً لحظر الوحشية التي يتعرض لها العالم -حسب ما جاء في بيانهم الصحفي- قامت تويتر بحظر ما يقارب 125,000 حساب يتم عبرهم نشر رسائل تهديد و تشجيع للارهاب خاصة بما يتعلق بتنظيم الدولة الاسلامية في العراق و الشام والتي تعرف بإسم داعش. و قالت تويتر في بيانٍ صحفي أيضاً أن هذه الخطوة تعبر عن إيمان الشركة بمدى تأثير شبكات التواصل الاجتماعي على تغيير الرأي العام و تويتر خاصةً لانها تعتبر منصة تدوين اجتماعي. شركة تويتر ، داعش تمنعهم  : أن قوانين تويتر تمنع وجود أي عنف أو سلوك خاطئ ينقل عبر…

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتين !
0

عن منى الدجني

منى الدجني
خريجة إعلام علاقات عامة/ جامعة قطر، مكون محتوى في الإعلام الاجتماعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*