الرئيسية / شبكات الإعلام الإجتماعي / فيس بوك / ظاهرة جديدة على الفيسبوك

ظاهرة جديدة على الفيسبوك

11667534_10102203860243201_2713296330820668368_n

 

انتشرت خلال الفترة الأخيرة على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” صور ملونة بألوان قوس قزح، اعتبرها الكثير موضة وتقليعة جديدة منتشرة على الفيسبوك، ولا يعلم بعضهم أن هذه الصور يجب حذرها وعدم تداولها؛ لأن كل من يستخدم هذه الصور يعتبر من مؤيدي المثليين جنسياً homosexual.
وذلك بعد إصدار قانون رسمي بحرية جواز المثليين “المحكمة العليا في أمريكا أقرت قانون الزواج للرجل من الرجل والمرأة من المرأة” ، ظهر هذا العلم كعلم رسمي للمثليين حول العالم، ليتضامن معهم عدد كبير من المشاهير الأجانب والعرب، بتغيير صور حساباتهم على الفيسبوك، بوضع الصورة الشخصية لهم داخل علم المثليين جنسياً كنوع من التضامن معم، ومن أهم الشخصيات العالمية الذين قاموا بوضع صورتهم داخل إطار علم المثليين الملون بألوان الطيف، على سبيل المثال وليس الحصر : “مارك زوكربيرج” صاحب موقع فيس بوك، وقام بوضع صورة بروفايله داخل إطار علم المثليين جنسيا والملون بألوان الطيف، والأخطر من ذلك أنه جعل فيس بوك رابط تطبيق يجعلك تغير صورتك بوضع ألوان علم المثلين عليها “لهذا لا تنشر الرابط حتى لا يستخدمه الجهلاء”.
وفى النهاية نرجو من حضراتكم النشر على أوسع نطاق لضمان عدم انتشار مثل هذه الصور على الفيسبوك بين جاهلي حقيقتها وضعاف النفوس.

  انتشرت خلال الفترة الأخيرة على موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك” صور ملونة بألوان قوس قزح، اعتبرها الكثير موضة وتقليعة جديدة منتشرة على الفيسبوك، ولا يعلم بعضهم أن هذه الصور يجب حذرها وعدم تداولها؛ لأن كل من يستخدم هذه الصور يعتبر من مؤيدي المثليين جنسياً homosexual. وذلك بعد إصدار قانون رسمي بحرية جواز المثليين “المحكمة العليا في أمريكا أقرت قانون الزواج للرجل من الرجل والمرأة من المرأة” ، ظهر هذا العلم كعلم رسمي للمثليين حول العالم، ليتضامن معهم عدد كبير من المشاهير الأجانب والعرب، بتغيير صور حساباتهم على الفيسبوك، بوضع الصورة الشخصية لهم داخل علم المثليين جنسياً كنوع من التضامن معم،…

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتين !
0

عن ميس الشريف

ميس الشريف
Politician by degree, artist by talent and social media lover by passion.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*