الرئيسية / التقنية والمعلومات / ادارة الأزمات / الطريق الأسهل لحل الأزمات

الطريق الأسهل لحل الأزمات

shutterstock_151397624-e1413826375356

هل واجهتك أزمة أو العديد من الأزمات في الإعلام الإجتماعي ؟ هل لديك خطة لإدارة الأزمات ؟

الجيل الجديد الذي أصبح يستخدم الإعلام الإجتماعي بقدر ما يتنفس ، أصبح من الممكن رسقاط رؤساء عبر الإعلام الإجتماعي ، الدول أصبحت تمنع إستخدام الفيسبوك و تويتر خوفاً علي الأمن القومي لدولتها ، بل وصل الأمر لتخصيص أناس يراقبون أفعالك في الإعلام الإجتماعي ، فلا تستخف بأي مشكلة قد يتم نشرها عنك في الإعلام الإجتماعي ، أي أزمة صغيرة يمكن تصعيدها لتقلب الطاولة عليك و على تجارتك ، إلا إذا كنت مستعداً ، سيكون الأمر سهلاً للغاية إذا سيطرت على الشعلة قبل أن تحرق المنزل بأكمله فوق رأسك ، إدارة الأزمات شيء لا يجب الإستهوان به ، يجب عليك وضع خطة لإدارة الأزمات ، و فيما يتعلق بالإعلام الإجتماعي ، يجب عليك وضع خطة خاصة لإدارة الأزمات في الإعلام الإجتماعي ، سوف أناقش معكم أربع طرق من وجهة نظري هي الطريق الأسهل لإدارة الأزمات في الإعلام الإجتماعي .

 

ما هي الأزمات في الإعلام الإجتماعي ؟

 

في بداية الأمر و قبل التطرق لأي نقطة من النقاط علينا معرفة ما هي الأزمات في الإعلام الإجتماعي ، فمثلاً إذا كان هناك موضوع متداول بين الناس في الإعلام الإجتماعي و الجميع يتحدث عن هذا الموضوع ، سواء كان سوء مطعم ما أو فضيحة لمنتج شهير أو صورة متداولة عن خطأ فادح لمنتج معين ، هذه الصورة أو المنشور يعتبر أزمة بالنسبة لشخص ما أو شركة ما .

 

هناك سببان رئيسيان لحدوث الأزمات ، السبب الأول هو إما أن يكون شيء خارج عن اليد مثل الكوارث البشرية أو شيء ليس بيدك أن تتحكم به و لكنه مرتبط بطريقة ما بمجال تجارتك أو بشركتك ، السبب الثاني هو أن تكون انت مصدر الأزمة و ذلك عن طريق خطأ ما أو تغريدة غير واضحة ، كلاهما قد يسبب إنفجار هائل في قلب حساباتك و ينتج حريق هائل يصعب إخماده .

 

الإنتظار في مثل هذه الأزمات و تجاهلها ليس بالحل السليم ، فلا تعتقد ان تعليق ما أو تغريدة ما ستختفي ، بل لن يتم محوها و ستكون مرئية ، التجاهل ليس حلاً جيداً ، بالعكس فهذا سيجعل الأمر أسوأ ، لذلك سأبدأ الآن بإعطائكم أهم 4 نصائح يعتبروا هم الطريق الأسهل لإدارة الأزمات في الإعلام الإجتماعي :

 

1- ضع خطة لإدارة الأزمات :

لا تنتظر المشكلة أن تحتدث لتبحث عن حل ، يجب عليك دائماً أن تكون جاهزاً للمشاكل بفريق متخصص للأزمات سواء كانت كبيرة أو صغيرة ، الأزمات في الإعلام الإجتماعي يجب التعامل معها بإحترافية تامة حتى لا تنقلب الخدعة على الساحر.

 

2- قم بإنشاء قسم خاص لإدارة الأزمات :

كما ذكرت و وضحت ضرورة وجود فريق خاص للأزمات ، و لكن إذا كنت تمتلك عملاً كبيراً أو شركة كبيره فالنصيحة الأمثل هي أن تمتلك قسم خاص لإدارة الأزمات و تكن من واجباته اليومية الإستماع و البحث عن جميع من يتحدثون عن منتجك أو شركتك و محاولة حل المشكلات التي تواجههم بأسرع وقت .

 

3- الإستماع :

هناك العديد من الأدوات التي يجب إستخدامها لمساعدك في إدارة الأزمات ، تسمى هذه الأدوات بأدوات الإستماع أو Monitoring Tools ، هذه الأدوات تعمل على البحث عن بعض الكلمات المفتاحية التي تكتبها انت و فريقك ، فمثلاً إذا كتبت اسم شركتك تقوم هذه الأدوات باستخراج جميع ما تم كتابته عن شركتك في الانترنت ، سواء في المدونات أو الصحف أو مواقع التواصل الإجتماعي ، سيسهل الأمر عليك و على فريقك عملية تحليل هذه المحادثات و فرزها لمعرفة ما هي التعليقات الإجابية و السلبية ، بل و سيجعلك تسيطر على الأزمات في بدايتها .

 

4- اعتذر دائماً و اعترف بخطأك :

الأزمات في الإعلام الإجتماعي لا يتم بها رواية القصص دائماً ، الجميع يتمسك بخطأ السركة و يبدأ بتداوله بدون معرفة القصة ، لا تبرر و ابدأ بالإعتذار ، تحمل مسؤولية خطأك إذا كنت مخطئاً ، و ان لم تكن مخطئاً يجب عليك الإعتذار ، تمسك دائماً بالعبارة التي تقول ” الزبون دايماً على حق ” .

 

في نهاية مقالى اريد أن أوضح أن الأزمات في الإعلام الإجتماعي سهلة الإنتشار ، و يجب على جميع من يدير عملاً ما في قنوات التواصل الإجتماعي الإهتمام بذلك وتوخي الحذر .

 

 

 

المصدر

عن ياسين ادريس

ياسين ادريس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*