الرئيسية / شبكات الإعلام الإجتماعي / انستقرام يعرض صوره حسب الأهمية قريباً!

انستقرام يعرض صوره حسب الأهمية قريباً!

انستقرام

انستقرام

قد يكون من غير المتوقع أن تكون نسبة المنشورات التي لا يراها المستخدمين على انستقرام لاصدقائهم أو الصفحات التي يتابعونها هي ٧٠٪ من النشورات مما يعني أنها نسبة كبيرة جدا، مع التطور الكبير الذي تشهده الشبكة فإنه من الصعب جداً أن تكون على دراية بجميع الصور و مقاطع الفيديو المنشورة، وهذا يعني أيضاً أنها قد تزداد فرصة إضاعة المنشورات التي من الممكن أن تكون مهتم بها جداً.

لذا و ببادرة من شبكة انستقرام لمعرفتها مدى أهمية صفحة المنشورات الرئيسية للمستخدمين ، ققرت الشبكة ترتيب المنشورات بحسب أهميتها لدى المستخدمين. حيث سيكون ترتيب الصور و مقاطع الفيديو بحسب الصور التي تعجبك و التي تبادر للاهتمام بها و حسب علاقتك بأصدقائك أيضاً ذلك وفق مراقبة عميقة للمحتوى رغبة من شبكة انستقرام بتحسين ترتيب الأولويات للمستخدمين.

فعلى سبيل المثال إذا كان هناك مقطع من الفيديو قام بمشاركته مغنيك المفضل ليلة أمس سيكون بانتظارك حتى استيقاظك مهما كان عدد متابعيك و النطاق الزمني التابع له، حتى صديقك إذا قام بمشاركة منشور به صورة جديدة لا تقلق فلن يفوتك شيء.

و في مقال بالمدونة الخاصة بشبكة انستقرام قال المسؤولين عن هذا التحديث أن العمل عليه سيأخذ وقت طويل و أنهم يرغبون بسماع رأي المستخدمين حول ما ان كان يرضي رغباتهم أم لا.

يذكر أن شبكة إنستقرام مازالت تعمل على التحديث و سنوافيكم حال ما يتم توفير التحديث الجديد.

المصدر

قد يكون من غير المتوقع أن تكون نسبة المنشورات التي لا يراها المستخدمين على انستقرام لاصدقائهم أو الصفحات التي يتابعونها هي ٧٠٪ من النشورات مما يعني أنها نسبة كبيرة جدا، مع التطور الكبير الذي تشهده الشبكة فإنه من الصعب جداً أن تكون على دراية بجميع الصور و مقاطع الفيديو المنشورة، وهذا يعني أيضاً أنها قد تزداد فرصة إضاعة المنشورات التي من الممكن أن تكون مهتم بها جداً. لذا و ببادرة من شبكة انستقرام لمعرفتها مدى أهمية صفحة المنشورات الرئيسية للمستخدمين ، ققرت الشبكة ترتيب المنشورات بحسب أهميتها لدى المستخدمين. حيث سيكون ترتيب الصور و مقاطع…

عناصر المراجعه :

تقييم المستخدمون: 4.9 ( 1 أصوات)
0

عن منى الدجني

منى الدجني
خريجة إعلام علاقات عامة/ جامعة قطر، مكون محتوى في الإعلام الاجتماعي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*